اذا اردتم عالم استخبارات ناجح استعينو بكاتب الخلايا نائمه

الى السيد رئيس الوزراء نوري المالكي والى اجهزة استخبارت الدوله نعجب كل العجب عما يحصل في العراق من قتل واغتيالات بكواتم الصوت وتفجيرات في السيارات المفخخه الاستاذ نوري كامل المالكي والى كل القراء العزاء في بدايه سمه 2003 تشكل فريق عمل نواة الاستخبارات في المنطقه الخضراء وكان فريق العمل مكون من الاحزاب السبعه الرئيسيه وهذي النوان انتجت جهاز الاستخبارات والامن وجهاز المخابرات العراقي وجهاز استخبارات الداخليه حيث كان الجانب الكردي او الاحزاب الكرديه هي المسيطرة على هذي الاجهزة ولكن بمن وبخبرة اي شخصيات المتخفية نحن نعلم ان الاكراد ليس اصحاب خبرة بالعمل المخابراتي لذلك اعتمدو على احد الشخصيات التي لها باع طويل في عمل المخابرات حيث تم تغذيه جهاز الاستخبارات الامريكي الذي كان مشرف على عمليه تقيم عمل الشخصيات المتواجداة حاليا في جميع الاجهزة حيث كان يااخذ عمل هذا شخص ويقسم على هذي شخصيات بااعتبار هذا هو ناتج عملهم حيث اختصو فقط بمتابعه الحركات الوهابيه وتنظيم القاعده وحزب البعث وبعد بروز هذي الشخصيه حيث قدم دراسه بعنوان الخلايا نائمه سنه 2005 وقد ادعى جهاز الامن الوطني وعدة شخصيات هم الذي قامو بكتابتها وبعد متابعه جهاز الاستخبارات الامريكي لمتابعه هذي دراسه تم الوصول الى هذة الشخصيه وماقشه الدراسه معه ولكن هنا طامه الكبرى بعد معرفه مدير الاستخبارات والامن في وزارة الدفاع الواء جمال بمعرفه الموضوع طلب من هذا الشخص الانتماء الى حزبه او تهديد بالسجن ولكن تدخل القوات الامريكيه احال دون وقوع هذا الشخص بشباك الاكراد وكان له دور بارز في تنشيط عمل الاستخبارات حيث اعتمد على شعار وبناء مديريه استباقيه الحدث الاستخباراتيه تم تحطيم هذي الشخصيه ونقله الى قيادة الفراقه الثامنه ولكن عرف ان هناك من يسعى الى قتله وتم اختفاء هذا الشخص من وزارة الدفاع حيث تم اتهامه بانه شيعي متعصب يعمل على ابادة ابناء السنه وتم توجيه عده تهم له ولكن بات بالفشل اريد ان اخاطب رئيس الوزراء ووزير الدفاع وجميع الاجهزة الامنيه لماذا لا تنظرو الى سجلات من عمل سنه 2003 الى 2004 ولماذا لاتسالو اين ذهبو ولماذا اختفو ارجو تحقيق في الموضوع وفتح باب التحقيق حيث سوف تسمعون سبب خراب مالطا

غير مصنف

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *