مناشده لجلالة الملك عبدالله الثاني بن الحسين

سيدي صاحب الجلاله ، انا مواطن اردني تعرضت بتاريخ 352011 لاطلاق النار من قبل رجل درك بدون وجه حق او سبب مقنع واصبت بكلتى قدمي وادخلت المركز العربي لاجراء الاسعافات الضوريه وتم عمل عدة عمليات للحيلوله دون بتر الساق وبعد عدة عمليات والتكفل بدفع كافة التكاليف والبالغه 12000 دينار تم دفعها بالكامل بعد استدانة المبلغ علما بان الدرك لم يتعرفو ولم يقوموا بدفع التكاليف ولكن مع الحاح الاهل عليهم بتحمل المسؤوليه قاموا بنقلي الى المدينه الطبيه وتكفلوا بعلاجي على نفقتهم ولكن بعد مرور شهر تنصلوا مره اخرى وقمنا بمراجعة رئيس الوزراء آنذاك معروف البخيت فقام باعطائنا كتاب بان علاجي على نفقة الحكومه ولغاية الان وبعد عدة عمليات ولا ازال تحت العلاج لم يقوموا اهل رجل الدرك بمراجعتنا او عمل عطوه ولا الدرك ايضا الا بزياره من مدير عام الدرك ومدير الخدمات الطبيه ، وانا الان لامصدر اعتاش به انا واسرتي منذ ذلك الوقت لانني كنت اعمل سائق تكسي وكان هذا العمل هو مصدر دخلي الوحيد وقمت بعمل شكوى ولكن لغاية الان الشكوى عند مدعي عام الدرك ولم تحول الى المحكمه بحجة انه يجب ان انهي علاجي اولا وان احضر تقرير قطعي نهائي وعلاجي يحتاج الى مده لاتقل عن سنتين حسب الاطباء بالمدينه الطبيه .
وانا الان متخوف بان حقي سيضيع لان قضيتي مع الدوله واناشد جلالة الملك بالنظر لحالتي وانصافي انا وعائلتي التي انهكتنا الديون وايجار البيت والمعيشه ولا مصدر دخل لي .
By: محمد الجراح

Uncategorized

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *