بحاجة إلى عملية خارج التأمين الصحي

استغاثة الى صاحب الجلالة
بسم الله الرحمن الرحيم السلام عليكم ورحمة الله وبركاته مولاي حضرة صاحب الجلالة الملك عبد الله الثاني بن الحسين المعظم حفظه الله ورعاه وادامه سندا وذخرا الى كل الاردنين . مولاي المعظم لقد اعتاد المواطنون الاردنيون الفقراء منهم على مكارم جلالة ابا الحسين المتكررة مولاي ارجو من الله عز وجل ان يصل ندائي واستغاثتي الانسانية الى جلالتكم شخصيا من خلال المسؤولين في الديوان الملكي العامر مولاي انا واحد من الناس الذي سعى عن طريق الديوان الملكي العامر و ذلك للحصول على مكرمة من مكارم الهاشمين بتغطية علاجي لاجراء حقن خارجي ( اطفال انابيب) ولكن للاسف الشديد لا توجد لدي واسطة للموافقة على علاجي خارج التامين الصحي ، علما باني عامل بامانة عمان ولا يتجاوز راتبي الاساسي الشهري عن (220 )ديناراً ،
مولاي انا شاب ابلغ من العمر(30)عاما ومن سكان الرصيفة ومتزوج منذ ستة سنوات ونسكن ببيت بالاجرة الشهرية وانني اعاني من عقم اولي غير معروف سببه وقد اجريت لي عمليه جراحية لازالة الدوالي ولكن للاسف الشديد لم يطرأ اي تحسن ، وايضا زوجتي اجرت جميع الفحوصات وقد حصلت على تقارير طبية من الفريق المعالج لحالتي يفيد بحاجتها لاجراء الى حقن خارجي ( اطفال انابيب)
وكما تعلمون يامولاي بان هذه العمليه مكلفة جداً وانا لا استطيع على تحمل نفقتها وللاسف التامين الصحي لا يغطي مثل هذه الحالات ، فانني يامولاي قمت بمراجعة الديوان الملكي العامر مرفق بكافة التقارير الطبية لحالتي الحرجة ولاكثر من مرة ولكن للاسف الشديد اعلموني بان الديوان قد توقف عن العلاجات لمثل هذه الحالات ، مولاي اطلب من جلالتكم اعطائي اعفاء الى مدينة الحسين الطبية التي تحمل بكل شرف اسم اغلى انسان على كافة الاردنين جلالة المغفور له باذن الله الحسين بن طلال رحمه الله واسكنه فسيح جنانه . مولاي المعظم اطلب ملتمسا ومسترحما من ملكنا المحبوب واب لكل الاردنين بمساعدتي بمكرمة من مكارمكم المستمرة لعلاجي بالمدينة الطبية ودمتم يا مولاي سندا وذخرا لكل من يلجأ الى ديوانكم العامر . ديوان ابا الحسين المعظم والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته .
المستدعيان : الزوج :- سميح مازن سميح الزين / تلفون رقم 0799727011
الزوجة : لينا محمد مصطفى سالم / تلفون رقم 0795509941

By: سميح مازن الزين

غير مصنف

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *