إقالة أول مدير لمركز التسلية والترفية بادرار بدافع عنصري

أقال مدير الشباب والرياضة لولاية ادرار فراد يوسف بلال عبد القادر من منصبه بعد اقل من شهرين على توليه إدارة شؤون مركز التسلية والترفية بعد تعرضه لضغوط عديدة من قبل جماعات ضغط وقوى معادية للسود بحسب ما اسر به لبعض اطارات القطاع, إقالة بلال عبد القادر والذي ينحدر من عائلة معروفة تقطن بقصر ادغا تمت بدافع عنصري باعتباره من أبناء فئة السود الذين يعانون التهميش والإقصاء بادرار في مختلف مؤسسات وهيئات ومصالح الدولة بضغط من قوى معادية للديمقراطية والعدالة وحقوق الإنسان. ومن شان إقالة بلال عبد القادر الحاصل على شهادة ليسانس من جامعة ادرار وتعيين احد المقربين من جماعات الضغط والمال خلفا تكريس مظاهرة التفرقة والتمييز بالمجتمع المحلي بادرار وستبقى الحادثة وصمة عار على جبين مدير الشباب والرياضة الذي خضع للضغوط وانساق وراء ادعاءات كما تضرب الحادثة بمصداقية وهيبة الدولة الجزائرية التي واصل غض الطرف عن الممارسات العنصرية بالجنوب سيما بادرار حيث لاتزال عملية التوظيف تتم على أساس عنصري بعدة قطاعات كالشباب والرياضة والشؤون الدينية والتعليم العالي وهو ماخلف استياء واضحا في مختلف الأوساط الاجتماعية التي باتت تخشى من حدوث فتنة حقيقية بالمنطقة
By: اطارات الشباب بادرار

2 Responses

  1. تواتي says:

    تتمسكنون من أجل قضاء حوائجكم انتم اكبر العنصرويون

  2. محمد says:

    نعم العنصرية في ولاية ادرار انتشرت وبشكل كبير بتت تلاحض في كل مكان المدارس المحلات الادارة والمدعم الاكبر لهاده الطاهرة الخبيثة بعض شيوخ الزوايا والدين يسمون انفسهم الشرفا وللاسف
    لايحميلون شى من خصال الشرفاء

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *