عمان – مسقط

اغيثونا من الفوضة والتسيب الذي كان يحدث بالمدرسة المصرية للغات بمسقط حيث الغش بين الطلاب ومن مشرفي المواد للطلاب وغيرها من الامتحانات التي لا تمط بأي صلة لمواصفات الامتحانات نحن فعلا نعاني واولادنا من الحالات المتدهورة التي تحدث هنا انا ابني بالصف الثاني الاعدادي ويرفض المذاكرة بعد ما كان من اوائل الطلاب بدعوة منه ان في هذه المدرسة يتساوي الحابل بالنابل والطالب الضعيف يتساوي في النهاية بالطالب الذي يذاكر دروسة فلما المذاكرة مهي في النهاية واحد وسيحصل الطالب علي الدرجات التي يرغب بها ويتفوق اما بالتسيب داخل اللجان او من ان مشرفي المواد يقوموا بحل الاشياء الصعبة في الامتحانا ت العامة التي تاتي من مصر حيث ياتي مع الامتحانات لجنة ليس لها اهتمامات اكثر من المشتريات وترك اللجان يجري بها ما يجري فالجلوس في حجرة المدير افضل من مراقبة اللجان واتمني الا يدوم هذا الحال بعد الثورة فهذه المدرسة صورة لنا بالخارج واتمني انا تكون واجه حسنة لنا ولأولادنا حتي علي الاقل ان يهتم اولادنا بمذاكرة دورسهم ولا الحصول علي اعلي الدرجات بأقل مجهود ويتفوق طالب هو نفسه ان دخل نفس الامتحان في مصر ممكن ان يكون من الفاشلين واو الراسبين مع العلم ان الامتحانا ستبدأ 10/1/2013–هذا وللعلم ….. اللهم بلغت اللهم اشهد

غير مصنف

One Response

  1. يقول أحمد:

    ارجو التواصل مع الشكر

    ahmed1981@eim.ae

اترك رداً على أحمد إلغاء الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *