فساد تصحيح أوراق الامتحان في معهد القرايا الأزهري بالأقصر

السيد الدكتور / احمد الطيب
فضيلة الامام الاكبر – شيخ الازهر
بعد أن عانينا أعواما من الفساد المالى والإدارى والتعليمى بمؤسسات الدولة لأعوام طويلة وقامت ثورة التصحيح ثورة الخامس و العشرون من يناير لإقرار الحق والحرية والعدالة. ولنزاهة موقفكم الكريم وقيام فضيلتكم بمباركة هذه الثورة ورفع الظلم عن المظلومين والقضاء على الفاسدين المفسدين وقيامكم بإنشاء ديوان للمظالم لتقلى الشكاوى ، وأكثر من هذا نزاهة فضيلتكم وقبولكم لكل صاحب مظلمة أوشكوى فهذا إن دل فيدل على كرم اخلاقكم و صفاء قلبكم وعدله و حبكم لهذا الوطن . بارك الله لكم وفك كربنا ورفع الظلم عنا وصلى الله على سيدنا محمد وعلى اله وصحبة وسلم.

وحتى لا أطيل على فضيلتكم فأرجوا الله عز وجل أن يرفع عنا هذا الظلم ، فأريد أن أقدم لفضيلتكم هذه المظلمة . ألا وهى فساد فى تصحيح أوراق إجابات إمتحانات الصف الثانى الإعدادى الأزهرى بمعهد القرايا الإعدادى الأزهرى بنين ،منطقة الأقصر الازهرية,وعنوانه قرية القرايا – مركز إسنا – محافظة الاقصر. هناك طلبة قد رسبو فى مواد بدون وجه حق وذلك لفساد وإفساد فى عملية تصحيح أوراق الإجابات ، كما ان هناك فساد اخر وهو إنجاح طلبه اخرون وإعطائهم درجات النجاح بدون وجه حق .أى ان عملية التصحيح وإعطاء الدرجات كانت بطريقة غير مشروعة وهى إنقاص درجاتهم وعدم إعطائهم الدرجات الحقيقية التى تمثل إجاباتهم الصحيحة حيث مشهود لهم بالتفوق مع العلم انهم أجاب بطريقة صحيحة تحقق لهم النجاح، واعطاء درجات لطلبة اخرين لا يستحقونها أى انهم يقومون بعمليه التصحيح وإعطاء الدرجات بطريقة لا تمثل الواقع الحقيقى للإجابات بل بأهوائهم الشخصية ينجحون من يريدون ويرسبون من يريدون بدون اى وجه حق. مما سوف يعود بالضرر على العملية التعليمية بالأزهر وهو بمثابة منارة الإسلام للعالم كله.

فأرجو من سيادتكم إعادة تصحيح أوراق إجابات الامتحانات فى جميع مواد المرحلة(الصف الثانى الإعدادى بالمعهد المذكور عاليه) من قبل لجنة مشهود لها بالنزاهه والحيدة يحددها فضيلتكم وإعطاء الدرجات الصحيحة لمستحقيها حسب الإجابة الموجودة لكل طالب حسب إجابته ، ومعاقبة كل من أفسد عملية التصحيح أو ساهم فى ضياع العملية التعليمية والتى بدورها أثرت بالسلب على نفسيةكل طالب مجتهد وقع عليه هذا الظلم ، وأيضا للحد من إنجاح طلبة أخرين بدون وجه حق وذلك لبناء مجتمع أزهرى مشهود له بالعلم، وان يصبح الازهر دائما مشهود له بالعلم والعدل .لأنه منارة الإسلام.

فأرجو من فضيلتكم إتخاذ اللازم من إجراءات وإعادة عملية تصحيح أوراق إجابات إمتحانات الصف الثانى الاعدادى بالمعهد المذكور عاليه ومعاقبة كل من شارك فى هذا الفساد.

By: شريف بغدادى

غير مصنف

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *