وزير الزراعه

السيد معالى وزير الزرااعه نحيه طيبه وبعد
نحيط علم سيادتكم باننى قد تقدمت للترشيح لعضويه مجلس ادارة الجمعيه التعاونيه الزراعيه بناحيه التعمير بالاسكندريه بمنطقه ابيس القرية العاشرة منذ ان فتح باب الترشيح لقبول اعضاء جدد بتاريخ 16/10/2011 الفترة الاولى الى 20/10/2011 وتم الامتداد مرة اخرى ل 22/10/2011 حتى 24/10/2011 وتم فحص الطلببات بتاريخ 25/10/2011 حتى 3/11/2011 ثم اعادى فتح الترشيح من 13/11/2011 الى 15/11/2011 وتم فحص الطلبات من 16/11/2011 اتلى 20/11/2011 ولم يتم ترشيح اى عضو جديد خلاف الذين تقدموا فى الفتح الاول المذكور سابقا وبعد ذلك قامت السيدة مديرة تفتيش التعاون بقبول اوراق اعضاء جدد بالامر المباشر بتاريخ 17/11/2011 بعد ان تم فحص الاوراق المقدمه فى السابق من الاعضاء الذين تقدموا وفى فترة الفحص تم قبول اوراق اعضاء جدد بدون اطار الجمعيه الزراعيه بفتح باب ترشيح جديد حيث انا يوجد جزء رقم 3 لن يفتح له باب ترشيح مع العلم بان لا يتقدم احد للعضويه بهذا الجزء وتم قبول الاوراق بعد ان تقاضت رشوة من المال عن طريق احد العاملين بمديريه الزراعه بالاسكندريه وعندما سالت السيدة لما قبلت هذة الاوراق بدون فتح باب ترشيح او اخطار الجمعيه فردت قائله (انا انفذ الاوامر التى تتلى على وانا قبلت ذلك بالامر المباشر من مدير المديريه ) فانسال سيادتكم هل من حق مدير المديريه ان يامر وينهى ويقبل ولا يقبل بامرة او بامر من ومن الذى يعطى الامر بان ذلك يكن من الاعضاء وذاك ان لا يكون من الاعذلء ونسال سيادتكم ايضا نحن الان فى عصر من اجمل العصور التى مرت بيها البلاد لماذا نظل ان نكون بنفس الصورة السيئه الماضيه مع علم سيادتك ان عصر المال فات وانتها ونحن فى عصر الحريه والديمقراطيه فرجاء من سيادتكم ان تنقذونا من الضلال والرشوة
ملحوظه هامه :
نحيط علم سيادتكم بان الاوراق المقدمه من الاعضاء الجدد قد تقدمت عن طريق مديرة تفتيش التعاون بعد قبول الاوراق وفحصها من قبل اللجان المنعقده بالتواريخ السابقه مع العلم انه لم يتم قبول اى اوراق بعد الفحص وقبول الاوراق المقدمه اولا وبعد ذلك يتم فتح باب ترشيح لاى جزء لم يكن له عضو ويتم اطار الجمعيات الزراعيه بذالك وشكرا لسيادتكم
وتقبلوا بفضول فائق الاحترام
مقدمه لسيادتكم : مهدى محمد رشاد احمد (المرشح للعضويه عن جزء 8 بجمعيه التعمير )
رقم محمول :01006366541
By: مهدى محمد رشاد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *