عنجهية الشرطة لازالت مستمرة

شكوى الى وزير الداخلية

سيادة وزير الداخلية / اللواء منصور العيسوي

تحية طيبة و بعد ,,,

لم اتكلم الان لشن حملة على رجال الشرطة و لكن اتحدث عن موقف شخصي حدث معي يجعلني لا اغير فكرتي عن رجال الشرطة او بمعنى اصح عن نسبة كبيرة منهم ما زالو يعيشون في ثوب العنجهية وانهم فوق البشر و انهم السلطة التنفيذية التي تؤول اليهم كل الصلاحيات .

انا مواطن مصري اعمل مهندس باحدى الدول العربية منذ عام 2005 و في كل عام اذهب الى قسم تصاريح العمل لتجديد تصريح العمل الخاص بي الذي يمكني من السفر و اقوم بدفع الرسوم المطلوبة, وكانت قد قيدت ضدي قضية مسبقا في عام 2003 و حصلت على البراءة في عام 2006 وقمت باحضار شهادة البراءة الى قسم تصاريح العمل بالدراسة و ذلك لتمكيني من تجديد التصريح و السفر و تم ذلك دون ادنى مشكلة, و من ذلك الوقت و انا اقوم بتجديد التصريح سنويا دون اي مشاكل في نفس المكان بالدراسة , و قمت هذا العام بالتوجه الى قسم تصاريح العمل بقسم اول مدينة نصر و قمت باجراءات تجديد التصريح و دفعت المصاريف المطلوبة و ذهبت في يوم الثلاثاء ( 5/7/2011) لاستلام التصريح, لكنهم اخبروني ان هناك قضية مسجلة ضدي , فقمت بالتحدث مع كل من العميد / عباس وحش و النقيب / محمد جمال ,واخبرتهم بان هذه القضية منتهية و اني حصلت على البراءة من خمس سنوات واني اقوم بتجديد تصريح العمل سنويا دون ادنى مشكلة بالدراسة , و لكن ان تظهر هذه المشكلة الان هذا لست انا سببا فيه و لكن لوجود خلل في منظومة وزارة الداخلية و للطرق العقيمة التي يستخدمونها , فاخبرتهم بانه ليس امامي سوى يومين على السفر و ليس لدي وقت لاخراج شهادة في هذه الفترة القصيرة و قمت باخبارهم بان هذا التصريح ساري حتى شهر سبتمبر 2011 , و اني لا اريد تجديده الان لضيق الوقت و لكنهم رفضوا اعطائي التصريح الخاص بي فقمت باخبارهم بان هذا ليس من صلاحياته لان دوره يكمن في تجديد التصريح وان وجد مشكلة في الاجراءات لا يقوم بتجديده لكن لا داعي للتعنت و المكابرة في الاحتفاظ به, و لماذا هذا الاصرار على التعالي على المواطنين و اذلالهم و استخدام السلطة ضدهم ولا يقومون بالتعاون معي كمواطن وذلك لوجود خطأ ليس لي ذنب فيه , كما انهم قاموا بتهديدي بانهم سوف يقومون بعمل محضر لي فقمت بالرد لماذا ؟ لاني اعبر عن رأيي في المنظومة التي يعملون من خلالها و التي ليس لي ذنب فيها و التي هي السبب في العديد من المشكلات لكثير من المواطنين فقاموا باخباري بان اذهب الى اي مسؤول بداية من رئيس الوزراء او وزير الداخلية او اي مسؤول في وزارة الداخلية و اني لن استطيع الحصول على التصريح وان رأيي لا يهمهم , كيف ذلك يا وزير الداخلية و هم يقبضون مرتباتهم من الضرائب التي نقوم نحن بدفعها من اموالنا .

و من هنا ارفع شكواي الى سيادتكم يا وزير داخلية مصر و ذلك لرفع الظلم عني كمواطن مصري حر و افيدكم بان بعض رجالكم لم يتغيروا ويعيشون في عنجهية ما قبل 25 يناير وانهم فوق كل شيء وان من حقهم التسلط على المواطنين
لماذا يصر بعض من رجالك على استفزاز المواطنين ؟ لماذايصرون على التعالي عليهم ؟ لماذا الاصرار على اذلالهم ؟ لماذا …لماذا …. لماذا ؟

مقدمه لسيادتكم المواطن / سامرمرسي حسين

رقم قومي : 27110108800153

ت : 019462***

By: سامر مرسي حسين

غير مصنف

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *