حرمان ام من طفلها مدة سنتين

السلام عليكم ورحمة الله ,,,
اناديكم بصرخة أم محرومة من إبنها منذ سنتين
انا أم لثلاث أبناء أردنين ,أنا من أصول لبنانية وأحمل الجنسية الأردنية منذ اكثر من 12 سنة .
مقيمة في الامارات حاليا” مع إبني البكر يوسف وإبنتي الصغيرة تاليا
الذي كان زوجي ,,وهو من التابعية الاردنية قد تزوج بالسر عني إمرأة مغربية وانجب منها طفلة الآن عمر الطفلة 3 سنوات وقد علمت من باب الصدفة منذ سنتين انه متزوج من مغربية ولديه ابنة .
*اولا تزوج بالسر لسنوات ولم اكن على علم لانه كان يقول لي انه يتعالج وان لديه مشاكل في رجولته مما قد ادى لتناوله الادوية ونومه باكرا” كل مرة يزورنا
*عندما كانت ابنتي الصغيرة تزوره في الامارات كانت تتعرض للضرب من زوجته وكل مرة تعود تقول لي جميلة ضربتني وكان هو يقول عن زوجته انها موظفة في مطاعمه وحتى انني اتصلت بوالدة زوجي قالت نفس الكلام انها موظفة ولم يكن لديهم الجرأة ان يقولو لي انه تزوج .
ابلغت عنها وبسبب التأخير من الطب الشرعي كانت كدمات الظاهرةعلى جسم ابنتي قد اختفت ولكنني ما زلت احمل تقرير مستشفى الشرطة ان ابنتي تعرضت لتلف بالخلايا .
الطريقة التي اخد ابني خليل البالغ يومها عشرة اعوام هي:
كانوا أطفالي يدرسون في لبنان ,ابنتي تاليا وابني خليل قد انهوا امتحاناتهم قبل ابني البكر يوسف اتى زوجي متل العادة واخذهم لزيارته في ابو ظبي وعندما انتهى ابني الكبير ابمتحاناته طلبت من زوجي ان يبعث له بتأشيرة زيارة للامارات ولكنه رفض وقال سأعيد لك الصغار ولا داعي ان يأتي يوسف الى الامارات فحزن ابني ولم اتحمل دموعه فجهزت التأشيرة له وذهبت معه الى الامارات مع ان زوجي كان دايما يرفض ان يأخذني الى الامارات بسبب انه مريض في عجز رجولي ولا يريدني ان اتعذب بتواجدي معه وكانت اكبر كذبه لانه اصلا متزوج من سنوات ولديه اسرة تانية
قال لي انه سيجدد فيزة خليل ويعيده بعد اسبوع وخرج ابني من الامارات ولم يعد من سنتين الا مرة وجدته في المول في الامارات واخته عندي الى المنزل بالقوة واعدة ان اعيده وما كسرني الا انني لا اريده ان يخسر سنته الدراسية وكما وعدني زوجي انه سيعيده الى بعد انتهاء السنة الدراسية ولم يفعل وكل يوم ابنتي الصغيرة وابني البكر يترجوه ان يتحدثوا مع اخوهم ولكنه يمسح الرسائل كل مرة .
عندما حاولت ان آخذ حقي منه حق اي امرأة لم يدخل عليها زوجها لسنوات سته بسبب خداعه لي انه مريض وعلي ك زوجة ان ارضى بما كتبه الله ولكن عندما اكتشفت كذبه بدأت المحاكم بيننا …
طلبي الوحيد الآن اريد ابني خليل ان يعيش معي اخذه مني ولم يعيده لحضني ولا ان يعيش بين اخوته الذين يبكونه كل يوم
ارجوا ان يصل صوتي ما أطلبه هو إبني والمشكلة انني تعرضت للتهديد من زوجي وهو ينكر انه طلقني ليس لانه يريدني بل لكي لا يدفع حقوقي .
هددني قائلا” : انزلي عمان وشوفي شو رح يصير فيكي .
لم استلم بعد إثبات الطلاق كي أٍسافر لأرى ابني واعيده الينا.
سيدي ومولاي الملك عبدالله أطال الله في عمرك وحفظك لنا إسمع صرخة وجع أبنائي ووجع أم حرمت من إبنها .
أولادي هنا عانوا الكثير بسبب رفض ابوهم بأن يجهز الاقامات لهم رافضا” التفقة والتظلم عليها والنفقة ..ولكنهم حسب معلوماتي الاخيرة تم رفض الاستئناف ورفض التظلم وها انا انتظر قرار القاضي في تاريخ 31/7/2018
أرجوكم فليذهب صوتي لكل إنسان يقدر أن يساعدني كي يعود إبني معي ويعيش بين أخوته …راتبي لا يكفي كي اؤمن محامي ,بقوة الله نعيش على ما يمكننا كل يوم
أريد إبني أرجوكم ساعدوني ,أريد إبني خليل أن يكون معنا مع اخوته ,أرجوكم إرحموا دموعنا وأعيدوه لنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *